ما هي عقود الخيارات

يواجه المتداول في الأسواق المالية تحديا مهما للنجاح وهو خلق التوازن بين العائد والمخاطر للوصول إلى الاستثمار الأمثل لأمواله. وتقدم AvaOptions أدوات التداول التي توفر للمتداول القدرة على تحقيق عوائد لا حدود لها بمخاطر محددة مسبقا وذلك من خلال تداول عقود الخيارات المالية.

وتعتبر AvaOptions منصة رائدة تمنحك القدرة لتداول عقود الخيارات المالية المعروفة باسم خيارات الفانيلا بالإضافة إلى التداول الفوري على العملات الأجنبية. ويمكنك تداول أكثر من زوج من العملات الأجنبية لفترات انتهاء صلاحية متعددة على واجهة سهلة الاستخدام توفر لك الأدوات الواسعة لتطبيق استراتيجيات تداول عقود الخيارات المالية الخاصة بك.

ما هي الخيارات وانواع عقود الخيارات؟

عقود الخيارات هي عبارة عن عقود يتم تداولها خارج المقصورة وتقسم إلى نوعان: خيار الشراء (Call) وخيار البيع (Put)، وهي خيارات تداول استثمارية يتم بموجبها شراء الحق وليس الالتزام لشراء أو بيع العملات الأجنبية بسعر محدد خلال فترة زمنية محددة ويمكن تداولها من خلال منصة تداول عقود الخيارات التي توفرها AvaOptions.

خيار الشراء (Call Option)

هو خيار يمنح مشتريه الحق في شراء الأداة المالية ذات العلاقة وبدون التزام المشتري بالشراء إن لم يكن السعر قد تحرك لصالحة وذلك حتى تاريخ انتهاء صلاحية محدد وعلى سعر محدد يسمى سعر التنفيذ Strike

خيار البيع (Put Option)

هو خيار يمنح مشتريه الحق في بيع الاداة المالية ذات العلاقة وبدون التزام المشتري بالبيع إن لم يكن السعر قد تحرك لصالحة وذلك حتى تاريخ انتهاء صلاحية محدد وعلى سعر محدد يسمى سعر التنفيذ Strike

ومن خلال الدمج ما بين خيار البيع وخيار الشراء يمكن تحقيق مجموعة متنوعة من الاستراتيجيات التي يمكنها أن تحقق أرباح لا حدود لها فيما يبقى حجم المخاطرة محدد بحد أقصى هو سعر عقد الخيار الذي يتم دفعه مقابل شراء العقد والذي يسمى بالعلاوة.

وتعتبر عقود الخيارات الاستثمارية من الوسائل الفعالة في الاسواق المالية التي يمكن استخدامها لأغراض متعددة، حيث يمكن استخدامها كأداة مالية استثمارية بحد ذاتها من خلال شراؤها وبيعها والاستفادة من الفارق بين سعر التنفيذ وسعر السوق مخصوما منه العلاوة أو يمكن استخدامها للتحوط لصفقات فعلية في السوق الفوري وذلك لتحديد المخاطر في حالات حدوث تقلبات كبيرة قد لا يمكن الحد منها بايقاف الخسارة التقليدي.

يوضح الجدول ادناه التأثير على اسعار خيارات الشراء والبيع، اذا ارتفع احد العوامل الرئيسية:

ارتفاع في: خيارات الشراء - Call Options خيارات البيع - Put Options
Spot
-
Strike Price - سعر التنفيذ -
Expiration Date -تاريح الانتهاء
Volatility - التطاير

ميزات تداول عقود الخيارات مع AvaOptions

توفر AvaOptions واجهة تداول سهلة للمستخدم يمكنه من خلالها تداول عقود الخيارات المالية على أكثر من 30 زوجا من العملات الأجنبية وبتواريخ انتهاء صلاحية متنوعة

عقود الخيارات
 

  • منصة متكاملة: منصة تداول عقود الخيارات المالية وتداول فوركس من خلال منصة واحدة تساعدك في الوصول إلى المزيج للمحفظة الاستثمارية المثلى
  • تواريخ انتهاء صلاحية متعددة: نقدم لكم مجموعة واسعة من تواريخ انتهاء صلاحية عقد الخيارات على أكثر من 40 زوج من العملات تتراوح من يوم واحد وحتى سنة كاملة.
  • التوافق مع استراتيجيات التداول: يمكنك تصميم استراتيجيتك الخاصة للتداول التي تعكس نظرتك للسوق وموازنتها مع أسلوبك الخاص للمخاطر التي يمكنك تقبلها.
  • إدارة المخاطر: حلل المخاطر الكلية لمحفظتك الاستثمارية من خلال مدير المخاطر الفريد وتمتع باستعراض المخاطر لعدة صفقات والتي يمكنها أن تؤثر على مركزك المالي قبل الدخول بها وتنفيذها.

ما الفرق بين تداول عقود الخيارات والتداول في السوق الفوري ؟

رغم أن تداول عقود الخيارات والسوق الآني يشتركان في العديد من العوامل مثل الأدوات المالية واتجاه السوق ولكن تتميز عقود الخيار بأن مخاطرها محدودة بالمقارنة مع المخاطر التي تواجهها في السوق الفوري.

ولتوضيح هذا الأمر لنفترض أنك ترغب بالدخول في صفقة على زوج اليورو دولار والسعر الحالي هو 1.1050 وحيث أنك تتوقع ارتفاع سعر اليورو دولار إلى 1.15 خلال شهر.

في حالة التداول في السوق الفوري، فإنك سوف تقوم بشراء عقد على اليورو دولار والانتظار حتى وصول السعر إلى 1.15 ولكن قد تواجه تحركا في الاتجاه الآخر وأن نشهد هبوطا سريعا نتيجة لخبر معين مفاجئ في السوق لليورو دولار نحو مستويات 1.09 قبل أن يعود للارتفاع من جديد نحو 1.15.

هبوط السوق المفاجئ قد لا يحمل أخبارا سارة للمتداول حيث يمكن أن يكون مبلغ الهامش لديه غير كافي أو أن يكون قد قام بوضع أمر ايقاف خسارة في مستويات ما بين 1.09 - 1.10 وهو ما يعني أنه قد خرج من الصفقة بخسارة على الرغم من عودة السوق للارتفاع من جديد وتحقق توقعاته.

في حالة تداول عقود الخيارات، يمكنك الدخول في خيار شراء لعقد على سعر تنفيذ 1.11 مقابل علاوة تبلغ 150 دولار وهنا يكون أقصى حد لمخاطرتك هو 150 دولار فقط.

في حال الهبوط المفاجئ الذي تحدثنا عنه سابقا، يبقى عقد الخيار يبقى دون إغلاق حيث أن تاريخ انتهاء الصلاحية لم يصل بعد وعند ارتفاع السعر مرة أخرى أعلى من 1.11 يعود المتداول لتحقيق الأرباح أو على الأقل استعادة جزء من العلاوة التي قام بدفعها.

من خلال المثال السابق نفسه يمكن أن نرى أيضا أن هبوط السعر بشكل حاد في حال عدم وجود أمر ايقاف خسارة في حالة السوق العادي يمكن أن يؤدي إلى خسارة كبيرة فيما في حال عقود الخيارات فإن الخسارة تكون محدودة بخسارة مبلغ العلاوة البالغ 150 دولار.

من خلال ما سبق يمكن ملاحظة أن التداول على عقود الخيارات قد وفر للمتداول القدرة على تحديد حجم المخاطرة التي يمكنه قبولها بمبلغ محدد لا يمكن أن تتخطاه الخسارة فيما في حالة التداول في السوق الفوري فإن الخسارة لا يمكن تحديدها بل ويمكن في بعض الحالات أن تتحقق الخسارة رغم التحليل السليم للسوق ولكن نتيجة تحركات سريعة مفاجئة ومؤقتة ينتهي الأمر بالمتداول بالخسارة في صفقته بينما في عقود الخيارات يمكنه تفادي الوقوع نتيجة التحركات المفاجئة المؤقتة التي قد تحدث خلال الفترة قبل انتهاء صلاحية عقد الخيار.

ابدأ الآن بالتداول على عقود الخيارات مع AvaOptions وتمتع بميزات التداول محدود المخاطر على منصة توفر بيئة تداول سهلة الاستخدام وأدوات تداول تساعدك في تطبيق استراتيجتك للتداول ومزج عقود الخيارات من خيارات الشراء وخيارات البيع للوصول إلى المحفظة المثلى التي يمكنها تحقيق أعلى عائد بأقل مخاطرة ممكنة.