داو جونز

مؤشر الداو جونز الصناعي الامريكي Dow Jones

لربما سمعت بإن مؤشر داو جونز آخذ في الارتفاع أو أن هنالك تراجع لمؤشر الداو، والأخبار اليومية لن تكتمل بدون تقرير عن فتح وإغلاق هذا المؤشر المهم للاسواق المالية. ولكن على الرغم من ذلك فأنك بالتأكيد قد سمعت تقارير عن معدل داو جونز الصناعي (Dow Jones Industrial Average) وانه يجري صعودا أو هبوطا لعدد معين من النقاط، لكن هل تعرف ما تمثل هذه النقاط؟ تابع القراءة لهذه المقالة لمعرفة كيف يعمل مؤشر الداو جونز وما هي التغييرات بالتي يحدثها بالنسبة للمستثمرين والسوق ولماذا يعتبر جذاب لكثير من المتداولين.

نظرة تاريخية عامة

تأسست شركة داو جونز وشركاؤه في عام 1882 من قبل تشارلز داو وإدوارد جونز وتشارلز بيرغسترسر. وعلى الرغم من الاعتقاد الشائع، لم يتم نشر المتوسطات الأولى في صحيفة وول ستريت جورنال ولكن في جريدة تسمى “رسالة عميل ما بعد الظهر”. ولم تشمل المتوسطات الأولى أي مخزونات صناعية. وكان التركيز على مخزونات النمو في ذلك الوقت، ولا سيما شركات النقل. وهذا يعني أن مؤشر داو جونز الأول تضمن تسع أسهم وهي لخطوط السكك الحديدية والبواخر وشركة الاتصالات. وقد تطور هذا المتوسط في نهاية المطاف إلى متوسط النقل.

كان لدى تشارلز داو رؤية لوضع معيار من شأنه أن يسهم في ظروف السوق العامة، وبالتالي يساعد المستثمرين بسبب التغيرات في الدولار. كانت فكرة ثورية في ذلك الوقت، ولكن تنفيذها كان بسيطا. وكانت المتوسطات هي نفسها المتوسطات القديمة العادية.

ولحساب المتوسط الأول، أضاف داو أسعار الأسهم مقسوما على 11 وهي عدد الأسهم المدرجة في المؤشر. وخلق ما نعرفه الآن كمعدل داو جونز الصناعي.

لذلك يعتبر مؤشر الداو جونز أو الداو 30 من المؤشرات الصناعية العالمية وأكثرها قدماً انشأ عام 1896م واحتوى في ذلك الوقت على أكبر الشركات الامريكية والبالغ عددها اثنى عشر شركة امريكية من أهمها في ذلك الوقت شركة جنراك اليكتريك، ومن تزايد عدد الشركات حتي أصبح 30 شركة امريكية في عام 1928م، وحاليا تعتبر شركة بوينغ، كاتربيلر، شيفرون، ماكدونالدز، فيزا وإكسون هي ستة أغلى أسهم موجودة في مؤشر داو جونز تستند فيها حاليا على أرباحها التشغيلية.

يعتبر هذا المؤشر حساس لاي وضع اقتصادي او سياسي بالعالم ،ففي عام 1929م شهدت الولايات المتحدة الامريكية انهيار في اسواقها بما يعرف بالكساد الكبيروالتي اضطرب فيها مؤشر الداو جونز حيث فقد المؤشر ما يقارب ال 50% من قيمته بسبب الركود الاقتصادي و لمدة اربع سنوات ولم يستطع تجاوز هذه الازمة التي حلت به الا بعد ما يقارب على العشرين عام.

ليعود مرة اخرى عام 1987 ليفقد وفي يوم واحد 22% وعاد بعدها للصعود حتى عام 2001 حيث وقعت الأحداث المؤسفة في الولايات المتحدة وهي انهيار ابراج التجارة العالمية والتي تسببت بخسائر كبيرة للمؤشر ومن ثم عاد الي أوجه في أكتوبر عام 2007 ليصل فوق مستوى 14,000 نقطة.

ومع بداية عام 2008 فقد المؤشر أكثر من 20% ليصل تحت مستوى 12,000 نقطة بسبب أزمة الرهن العقاري التي أدت إلى انهيار مؤسسات مالية ضخمة سواء على مستوى الولايات المتحدة او العالم بشكل عام وفي شهر أبريل عاود المؤشر الارتفاع ووصل إلى ما فوق 13,000 نقطة لكنه رجع ليعاود الانخفاض إلى ادنى مستوى له منذ سبتمبر 2006 ليصل تحت مستوى 11,000 نقطة.

وفي اخر جلسة تداولات في عام 2008م انهى مؤشر الداو جونزعلى ارتفاع لكنه انخفض 32% دون مستوى 9,000 نقطة في لنفس العام والتي تعتبر اسوأ الاعوام على هذا المؤشر حيث وصل فيها إلى ما يقارب 7,550 نقطة وهو ادنى مستوى له من سنوات عديدة.

واليوم، فإن مؤشر داو جونز هو مؤشر رئيسي يتتبع الأسهم الأمريكية التي تعتبر من قادة الاقتصاد وهي موجودة في بورصة ناسداك وبورصة نيويورك. ويغطي دي جي أيه “DJIA” 30 شركة أمريكية كبيرة كما ذكر آنفاً ، على مر السنين، تم تغيير الشركات في المؤشر لضمان أن يبقى لديه القدرة على قياس الاقتصاد الأمريكي.

داو جونز والسوق

في الولايات المتحدة هناك ثلاثة مؤشرات رئيسية أو مؤشرات لحركات السوق: مؤشر ناسداك المركب، مؤشر داو جونز الصناعي (داو جونز أو مؤشر داو جونز) و مؤشر ستاندرد أند بورز 500. كمجموعة، يشار إلى مؤشرات السوق هذه كسلسلة مؤشرات السوق الأمن.

وهي توفر إشارات أساسية عن أداء الأسواق ة خلال نهار معين. من هذه الثلاثة هو Dow 30 وهو الأكثر انتشارا على نطاق واسع.

حساب الداو جونز

أعتقد بأنك تستطيع معرفة أن حساب مؤشر الداو جونز في هذه الايام ليست بسيطة مثل إضافة الأسهم والتقسيم على 30. لقد عاش تشارلز داو في الأوقات التي كانت فيها انقسامات الأسهم وأرباح الأسهم ليست شائعة، لذلك لم يتنبأ للشركات كيف أن لهذه الإجراءات ستؤثر على المتوسط. على سبيل المثال، إذا كانت شركة تتداول عند 200 دولار للتنفيذ ويتم تقسيم 2 الي 1، بالتالي يتضاعف عدد أسهمها، ويصبح سعر كل سهم 100$.

ويؤدي هذا التغير في السعر إلى انخفاض المتوسط على الرغم من عدم وجود تغيير جوهري في المخزون. لاستيعاب آثار تغيرات الأسعار من الانقسامات، ولحساب الداو وضع قاسمًا متغيرًا، وهو عدد معدل لحساب الأحداث مثل الانقسامات التي تستخدم المقسوم في حساب المتوسط، حيث يتم إدخال القاسم بحيث تؤدّي عملية الحساب في النهاية إلى حساب القيمة الحقيقية للمتوسط وكان يساوي عام 1928م 16,67 ولكن العمليات المتواصلة للتصحيح جعلة قيمة القاسم يصل الي 0,24 في نهاية القرن العشرين ـ اي ان بعد عدة تعديلات، هو أقل من الواحد أي أن مؤشر الداو جونز حالياً هو أكبر من مجموع أسعار أسهم الشركات المكونة. أي أن:

حساب الداو جونز

مميزات التداول مع شركات الواسطة المالية

تتميز شركات الواسطة المالية عادة تداول المؤشرات والاسهم عبر الشبكة العنكبوتية، وشركة آفاتريد تعتبر من أحد أكبر شركات الواسطة لمؤشرات الأسهم للتداول عبر الانترنت مع فروقات أسعار، رافعة مالية عالية، سرعة في الأداء وفعّالية في تنفيذ الصفقات ، وميزات تعليمية، ويبين الجدول الاتي مميزات مختصرة للاستفادة منها من خلال شركة آفاتريد

عدد منصات التداول اكثر من منصة مثل منصة (آفاتريد ومنصة ميتاتريدر 4)
الرافعة المالية
تطبيقات نظامي الأندرويد و iOS
الدعم دعم مباشر بكافة اللغات وعلى مدار الساعة
السرعة منصات تداول سريعة الاداء ومتقدمة
التعليم متاح وقيم

أن فتحك لحساب حقيقي مع شركة آفاتريد في سوق التداول المتقلب يضمن لك مجموعة واسعة من العملات الرقمية ورافعة مالية تصل إلى ، عمولة صفر وتداول على مدار 24/7 ولانها مرخصة قانونيا ومالياً في خمس قارات وحائزة علي مجموعة متنوعة من الجوائز ولديها مكافات ممتازة لكل زبائنها وتستطيع الرجوع الي موقع آفاتريد لمتابعة اخر العروض المقدمة لكل زبائنها.

مواضيع قد تهمك أيضًا:

تداول مؤشر نيكي – NIKKEI 225
مؤشر فوتسي البريطاني – FTSE 100
مؤشر كاك الفرنسي – CAC 40
مؤشر داكس الألماني – DAX 30